جامعة بني سويف تستضيف مؤتمر “صحة الحيوان”

wait... مشاهدةآخر تحديث : الجمعة 28 أكتوبر 2016 - 1:26 مساءً
جامعة بني سويف تستضيف مؤتمر “صحة الحيوان”
جامعة بني سويف تستضيف مؤتمر “صحة الحيوان”
محمد نبيل
Advert test

استضافت جامعة بنى سويف المؤتمر الثامن عن “المخاطر التي تواجه صحة الحيوان (التحديات والفرص)”، وذلك في قاعة إيهاب إسماعيل.

وقال الدكتور أمين لطفي، رئيس الجامعة، إن أهداف المؤتمر إلقاء الضوء على أهم التحديات الراهنة التي تواجه الثورة الحيوانية والداجنة في مصر وتداعياتها على الداخل القومي والأمن الغذائي وعرض لأهم الحلول والتجارب الناجحة لمجابهة التحديات التي تهدد الثروة الحيوانية والداجنة وكذلك النهوض بواقع الثروة الحيوانية من خلال التركيز على البحث العلمي التطبيقي في مجال تشخيص وعلاج أمراض الحيوان والدواجن والاسماك وإبراز الدور الفعال للطب البيطري في الحفاظ على صحة الإنسان وسلامة الغذاء وحماية الثورة الحيوانية من الأمراض مع تحفيز الباحثين والمتخصصين في مجال الطب والآثار المترتبة للتغير المناخية على صحة الحيوان والأمن الغذائي في مصر والمنطقة العربية .

كما قال الدكتور مجدي القاضي، عميد كلية الطب البيطري، إن للمؤتمر محاور أهمها تنمية الثروة الحيوانية والداجنة والسمكية وحمايتها من الأمراض الوبائية والمشتركة، والتقنيات الحديثة في مجال تشخيص وعلاج أمراض الحيوان والدواجن والأسماك، والتطبيقات المبتكرة في العلوم الطبية البيطرية الأساسية والعلوم الطبية البيطرية الأساسية والعلوم المرتبطة بها تطبيقات النانوتكنولوجي والبيوتكنولوجي والخلايا الجذعية”، والاتجاهات الحديثة في مجال تغذية الحيوان وصحة وسلامة الاغذية ذات الأصل الحيواني “سلامة الأعلاف من أجل غذاي صحي وآمن” ،التطبيقات المعاصرة في مجال الرعاية التناسلية والجراحية والتجريبية، تغير المناخ والقاضيا البيئية المتعلقة بصحة الحيوان وانشار الأمراض في الحيوان والدواجن والأسماك.

Advert test
رابط مختصر
2016-10-28
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة البيئة و الصحة الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

جريدة البيئة و الصحة