Advertisements

“وزارة الصحة” مليون دولار لصالح شركات الملح لشراء 30 طن يود

wait... مشاهدةآخر تحديث : الخميس 16 فبراير 2017 - 3:37 مساءً
Advert test

قال الدكتور أحمد عماد، وزير الصحة والسكان، إن الوزارة سددت مليون دولار ثمن شراء 30 طنًّا من أيودات البوتاسيوم “اليود”، لصالح 4 شركات وطنية، بتكلفة مليون دولار، لإضافتها إلى ملح الطعام الذى تصنعه والخالى من اليود.

وأضاف “عماد” فى تصريحات صحفية، اليوم الخميس، أن عنصر اليود من المغذيات الدقيقة والمهمة لقيام الجسم بوظائفه الحيوية، متابعًا: “اليوم لازم لتكوين هرمونات الغدة الدرقية، اللازمة لنمو المخ والجهاز العصبى وقيامهما بوظائفهما، وتنجم عن نقصه فى هرمونات الغدة الدرقية، أمراض خطرة على الصحة العامة للجسم، وخاصة لدى الأطفال”.

من جانبها، قالت الدكتورة هالة ماسخ، رئيس قطاع الرعاية الأساسية بوزارة الصحة، إن منظمة الأمم المتحدة للطفولة والأمومة “يونيسيف” تطرح مناقصة عالمية سنويا، لشراء عنصر اليود اللازم لملح الطعام، ونحتاج 30 طنا سنويا، بقيمة مليون دولار، يتم سداد تكلفتها من ميزانية الوزارة.

وتابعت هالة ماسخ، قائلة: “الـ30 طنا يتم توزيعها على 4 شركات وطنية، هى النصر والماكس وأميسال والسعودية المصرية وصافيا، لإضافتها لملح الطعام الذى تصنعه الشركات وتبيع فى الأسواق للجمهور، موضحة أنه تتم إضافة من 30 إلى 70 جراما من اليود لطن الملح الخام، مشيرة إلى أن عدم وجود عنصر اليود فى ملح الطعام، وفى الأطعمة بشكل عام، ونقصه فى الجسم يسبب خللا فى نشاط الغدة الدرقية، ومن ثمّ يحدث تورم فى الغدة، ويسبب تخلفا عقليا للأطفال وضعفا فى النشاط البدنى وفى الأنشطة الحيوية.

وأضافت رئيس قطاع الرعاية الأساسية بوزارة الصحة، أن 92% من المصريين يستعملون الملح الغنى بعنصر اليود “المؤيدن”، مشيرة إلى أن الوزارة ستدشن حملة فى الراديو بشعار “حطى وغطى وطفى”، ليتم من خلالها تقديم نصائج لربات البيوت وبرامج الطبخ، لوضع ملح الطعام الغنى باليود بعد تسوية المأكولات، منعًا لتبخر مادة اليود مع وفى أثناء تسوية الأطعمة.

وقالت الدكتورة هالة ماسخ، إن مصر مصنفة حليا كدولة خالية من الاحتياج لليود، لافتة إلى أن 1.6 مليار شخص فى مناطق فقيرة بعنصر اليود، ينتشرون فى 110 دول بالعالم، ويعانى 650 مليون شخص منهم، من مضاعفات نقص اليود، التى تتمثل فى معاناة 6 ملايين من التخلف العقلى، إضافة إلى مليونين مصابين بالفعل بدرجات متفاوتة من القصور العقلى والذهنى، مستطردة: “من أخطر الاصابات تأثير نقص اليود على النساء فى فترة الإنجاب، أو على الأطفال المعرضين بدرجة كبيرة للمضاعفات، ومسوح الصحة أثبتت انخفاض استخدام الملح المؤيدن فى محافظات المنوفية والبحيرة والدقهلية، ومحافظات بنى سويف والمنيا والوادى الجديد وجنوب سيناء، ومصر تنتج 600 ألف طن من الملح المؤيدن سنويا”.

Advertisements
Advert test
رابط مختصر
2017-02-16 2017-02-16
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة البيئة و الصحة الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

جريدة البيئة والصحة