العصب السابع.. الأعراض والأسباب وطرق العلاج

wait... مشاهدةآخر تحديث : الخميس 6 أبريل 2017 - 11:56 صباحًا
العصب السابع.. الأعراض والأسباب وطرق العلاج
Advert test

العصب السابع هو فقدان حركة الوجه بسبب تلف الأعصاب، وقد تتدلى عضلات الوجه أو تصبح ضعيفة، ويمكن أن تحدث فى واحد من الوجه أو كلا الوجهين.

ومن الأسباب الشائعة لشلل الوجه “التهاب العصب السابع” ما يلى:

·      عدوى أو التهاب في العصب الوجهى

·      صدمة الرأس

·      الرأس أو الرقبة الورم

·      السكتة الدماغية

التهاب العصب السابع يمكن أن يحدث فجأة أو يحدث تدريجيًا على مدى أشهر (فى حالة ورم الرأس أو الرقبة)، اعتمادًا على السبب، فإن الإلتهاب قد يستمر لفترة قصيرة أو طويلة من الزمن.

وفقًا للمعهد الوطنى للاضطرابات العصبية والسكتة الدماغية، شلل بيل هو السبب الأكثر شيوعًا لالتهاب العصب السابع، وفى كل عام، حوالى 40 ألف أمريكى يواجهون شلل الوجه المفاجئ وهذا يسبب التهاب فى العصب الوجهى، والذى يسبب عادة تدلى العضلات على جانب واحد من الوجه.

ولا أحد يعرف بالضبط لماذا يحدث شلل بيل، وقد تكون ذات صلة بعدوى فيروسية للعصب الوجهي، والخبر السار هو أن معظم الناس الذين يعانون من شلل بيل يعافون تمامًا فى حوالى ستة أشهر.

أسباب أخرى لالتهاب العصب السابع، وتشمل ما يلي:

·      كسر الجمجمة أو إصابة في الوجه

·      ورم الرأس أو الرقبة

·      إصابة الأذن الوسطى أو تلف الأذن

·      مرض لايم، وهو مرض بكتيرى تنتقل إلى البشر من قبل لدغة القراد

·      متلازمة رامزى هانت، والتى تؤثر على العصب الوجهى

·      وأمراض المناعة الذاتية مثل التصلب المتعدد، الذي يؤثر على الدماغ والحبل الشوكى.

·      متلازمة جيلان باريه، التي تؤثر على الجهاز العصبى

أعراض التهاب العصب السابع:

·      شلل الوجه على جانب واحد

·      فقدان السيطرة على الجانب المتضرر

·      تدلى من الفم إلى الجانب المتضرر

·      تغيير الشعور بالذوق

·      ألم فى الأذن أو خلفها

·      فرط الحساسية للصوت على الجانب المصاب

·      صعوبة تناول الطعام أو الشرب

علاج التهاب العصب السابع أو شلل الوجه:

أظهرت الدراسات أن تناول المنشطات عن طريق الفم (مثل بريدنيزون) والأدوية المضادة للفيروسات على الفور يمكن أن تساعد على تعزيز فرصك فى الانتعاش الكامل، والعلاج الطبيعى يمكن أن يساعد أيضًا على تقوية العضلات ومنع الضرر الدائم.

بالنسبة لأولئك الذين لا يتعافون تمامًا، الجراحة التجميلية يمكن أن تساعد في تصحيح الجفون التي لن تغلق تمامًا أو الابتسامة الملتوية.

Advert test
رابط مختصر
2017-04-06 2017-04-06
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة البيئة و الصحة الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

جريدة البيئة والصحة