الإعلانات

دراسة: ثلثي النساء غير راضيات عن شكل وحجم أجسادهن

wait... مشاهدةآخر تحديث : الخميس 6 أبريل 2017 - 3:44 مساءً
دراسة: ثلثي النساء غير راضيات عن شكل وحجم أجسادهن
Advert test

كشفت دراسة جديدة أن ثلثي النساء غير راضين عن حجم وشكل أجسادهن، وأكّد نصف الإناث في بريطانيا أنهم يرغبون في انقاص وزنهم من أجل أن يكونوا أكثر سعادة مع مظهرهم، في حين أن أكثر من ثلثهم حريصون على انقاص وزنهم، وفقًا لاستطلاع للرأي لأكثر من 2000 امرأة فقط.

وذكر 41% من الإناث البريطانية، أنهم يحاولون اتباع نظام غذائي جديد في عام 2016 في محاولة لإنقاص أوزانهن،  ليصبحوا أكثر ثقة في الجسم، كما تشير الدراسة أن واحد من كل ثلاثة جرّبوا 3 وجبات خلال العام الماضي، ولكن على الرغم من محاولاتهم لانقاص الوزن، إلا أن الأغلبية غير راضية، بل ووجدوا أنفسهم يفقدون الدافع لحرق دهونهم،

ومن المثير للاهتمام، أن ما يقرب من ثلاثة أرباع هؤلاء الأشخاص لا يحبون كلمة “حمية”، ويفضلوا تسميته باسم “الأكل الصحي”، وعند سؤالهم عن هدفهم من برنامج الأكل الصحي، فضلًا عن فقدان الوزن، أكّد ما يقرب من نصف الذين شملهم الاستطلاع أن زيادة مستويات الطاقة على رأس قائمتهم، وقال واحد من كل 5 نريد أن نتمتع بمظهر أكثر شبابا بينما أفاد 14% أنهم يفعلون ذلك لتحسين مزاجهم.

وأفاد رئيس قسم التغذية روب هوبسون، أن فقدان الوزن خادع ولهذا فإن مزيد من الأبحاث تؤكّد أن العديد من النساء يشرعن في عدد من أنظمة الحمية الغذائية في السنة دون التمكّن من الوصول إلى الأهداف المطلوبة الصحة والجسم، وأن أخذ هذا النهج يمكن أن يؤدي إلى حلقة مفرغة من اتباع نظام غذائي لبعض النساء. وقال أن الشروع في أي خطة نظام غذائي جديدة يجب أن يكون سهل المتابعة وممتع للاستمرار فيه.

يأتي هذا بعد أن اكتشفت “الصحة العامة في انجلترا” أن ثمانية من كل عشرة بريطانيين في منتصف العمر يعانون من زيادة الوزن. يشير مسؤولون أن الفئة العمرية 40-60 يهملون صحتهم لأنهم مشغولون جدا بشأن أطفالهم، أو العمل. على خلفية تلك النتائج، أطلقت مجموعة جديدة من المنتجات للمساعدة في تحفيز النساء على تحسين نظامهم الغذائي.

الإعلانات
Advert test
رابط مختصر
2017-04-06 2017-04-06
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة البيئة و الصحة الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

جريدة البيئة والصحة