الإعلانات

سفير الهند بالقاهرة 162 مليون دولار صادرات الدواء لمصر 2015-2016

wait... مشاهدةآخر تحديث : السبت 8 أبريل 2017 - 3:00 مساءً
سفير الهند بالقاهرة 162 مليون دولار صادرات الدواء لمصر 2015-2016
Advert test

قال سانجاي باتاتشاريا سفير الهند بالقاهرة ان حجم صادرات بلاده من الدواء الى السوق المصري بلغ 162 مليون دولار خلال العام المالي 2015/2016 من اجمالي صادرات القطاع التى بلغت 89ر16 مليار دولار تضم بشكل أساس المواد الدوائية الفعالة وحبات الدواء والسواغات الصيدلانية والأغذية الوظيفية والمنتجات العشبية. جاء ذلك خلال افتتاحه للجناح الهندي الذي يضم 18 شركة من كبرى الشركات الدواء الهندية التى تعمل فى المجالات المختلفة لصناعة الدواء (صناعة المواد الدوائية الفعالة والمستحضرات العشبية والأغذية الوظيفية وحبات الدواء ومستلزمات الجراحية والمستحضرات النهائية) والذي نظمته السفارة بالتعاون مع مجلس صادرات الدواء الهندية(فارمكسيل) وذلك بالمعرض الدولي لشركات الأدوية لشركات الدواء “فارماكونيكس 2017″ المقام فى مركز القاهرة الدولي للمؤتمرات خلال الفترة من 8 الى 10 ابريل الجاري. وأوضح باتاتشاريا، في تصريحات صحفية، أن الهند إحدى الدول الرائدة على مستوى العالم فى قطاع الدواء وتوفر الكثير من منتجات الدواء كما تتمتع بمميزات خاصة منها توفير أدوية عالية الجودة بأسعار معقولة للدول الشريكة ،مؤكدا أن مستحضرات الدواء الهندية معترف بها عالميا ويتم تطويرها باستثمرا وفقا لأحدث نظم البحث والتطوير. وأضاف أصبحت صناعة الدواء الهندية تلقب” صيدلية العالم” وتسهم هذه الصناعة فى جميع القطاعات العلاجية حيث تقوم بإنتاج كافة الأشكال الصيدلانية تقريبا وتعد مصدرا غنيا لكافة المواد الدوائية الفعالة منوها إلى أن صناعة الدواء الهندية تضم عدة آلاف من الشركات المصنعة معترف بها من قبل ادارة الغذاء والدواء الأمريكية ومؤسسة التعاون فى مجال التفتيش الدوائي وتتوافق مع معايير التصنيع الجيد لمنظمة الصحة العالمية وتعد تلك الشركات أكبر مصدر للأدوية البديلة فى العالم ويبلغ نصيب الهند من صادرات الأدوية البديلة عالميا 20 % وبذلك يمكن للهند توفير أدوية فعالة بأسعار معقولة. وأشار باتاتشاريا إلى أن شركات بلاده حققت تطورا كبيرا حيث تقوم بتصنيع وتسويق الأدوية البيولوجية المشابهة والببتيدات والبروتينات المستقبلية المؤتلفة لافتا الى أن العديد من الشركات المتعددة الجنسيات قامت بتأسيس مراكز للبحث والتطوير فى الهند نظرا لانها تضم قاعدة تكنولوجية ضخمة من العلماء وتقوم تلك المراكز باجراء الأبحاث الهامة فى مجال الجزئيات الجديدة ويتم ابرام عقود أنشطة البحث والتصنيع فى الهند بتكاليف منخفضة ويعد هذا القطاع من القطاعات النشطة فى الهند. وأكد سفير الهند أن تكلفة تصنيع الاشكال الصيدلانية النهائية للأدوية منخفضة جدا فى الهند مقارنة بأي دولة أخرى فى العالم وتمتلك مصر صناعة محلية قوية فى مجال الأدوية البديلة، ومن ثم تحرص شركات تصنيع الدواء الهندية على تقديم المساعدة لصناعة الدواء فى مصر فى المجالات المختلفة مثل العلاجات المركبة وعلاجات الإطلاق المنظم(أجهزة التنفس) والعلاج بالأنسولين باستخدام أجهزة مصممة خصيصا لأنواع متطورة من الإنسولين مثل الجلارجين والمواد الدوائية الفعالة ومنتجات علاج الأورام واللقاحات، كما يحرص مصدرو الدواء الهنود على تأسيس مشروعات تصنيع مشتركة مع شركات الدواء المصرية ليس فقط فى مصر ولكن ايضا فى الهند للاستفادة من المواد البشرية وانخفاض التكلفة فى الهند.

الإعلانات
Advert test
رابط مختصر
2017-04-08 2017-04-08
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة البيئة و الصحة الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

جريدة البيئة والصحة