تعرف على الأطعمة التي يمكن أن تساعد على التحكم في الوزن

wait... مشاهدةآخر تحديث : الأحد 9 أبريل 2017 - 3:22 مساءً
تعرف على الأطعمة التي يمكن أن تساعد على التحكم في الوزن
Advert test

كشفت العديد من الدراسات الحديثة، أن هناك بعض الأطعمة التي يساعد تناولها على فقدان الوزن، حيث يعد الحصول على التوازن، وضمان الحفاظ على وزن صحي، هو الشيء الصعب، بالنسبة للكثيرين منا، وهناك عدد كبير ممن يتبنون فكرة أن تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من السعرات الحرارية، بالإضافة إلي قلة النشاط البدني، يسبب خللا في التمثيل الغذائي، مما يؤدي إلى السمنة، ولكن عملية تنظيم الغذاء ليست دائما بالأمر السهل، وإن كان هذا يبدو غير منطقيا بالنسبة لك.

وتشير الأبحاث إلى أن هناك بعض الأطعمة التي يمكن أن تساعد على التحكم في الوزن، عن طريق زيادة عملية التمثيل الغذائي، وذلك بسبب تأثير الحرارة على الجسم  وبعبارة أخرى، فإن كمية الطاقة المستخدمة والحرارة الناتجة خلال معالجة الجسم لهذه المواد الغذائية.

ويؤدي استهلاك الأطعمة داخل الجسم، إلى تسريع عمل العضلات في الجهاز الهضمي، وذلك مما ينتج الطاقة والحرارة في هذه العملية، وهذا ما يعرف بتوليد الحرارة، ومع ذلك، بعض الأطعمة تستهلك المزيد من الطاقة وتخلق المزيد من السعرات الحرارية أكثر من التي يحرقها الجسم، وكلما زادت صعوبة هضم الطعام زادت السعرات الحرارية في الجسم.

ويستمر توليد الحرارة وعملية الهضم بعد كل وجبة لحرق السعرات الحرارية لعدة ساعات بعد أكل الوجبة، فإن تأثير حرارة الطعام تعتمد على نوعه وكميته المستهلكة في النظام الغذائي ككل، ويمكن تعديل برنامج فعال لفقدان الوزن يشمل بعض من هذه الأطعمة لمساعدتك على تحقيق أهدافك، ولكن من المهم أن نتذكر أن هذا التأثير لن يتحقق إلا كجزء من نظام غذائي متوازن.

وإليكم ثمانية أطعمة يمكن أن يكون لها تأثيرًا على حرارة جسمك:

1-الفلفل الحار يحتوي الفلفل الحار على الكابسيسين، وهو مركب يحفز الجسم على حرق الطاقة وتوليد الحرارة، ففي أجسامنا، تخزن خلايا الدهون البيضاء الطاقة وتخزن الدهون البني الحرارة، ويتم إنتاج الحرارة عن طريق حرق الدهون، لذا اشارت دراسة أجرية عام 2015 أن زيادة الكابسيسين في النظام الغذائي قد يحفز توليد الحرارة، وكذلك حث الخلايا الدهنية البيضاء على التصرف مثل خلايا الدهون البنية، واستخدم الفلفل الطازجة، ورقائق الفلفل الحار أو مسحوق الفلفل لإضافة نكهة على وجبات الطعام الخاصة بك.

2- الحبوب الكاملة والخضروات تحتوي الكربوهيدرات المعقدة، مثل الأرز البني والشوفان والكينوا، أيضا عالية في البروتين، على نسبة عالية من الألياف الغذائية التي لا تستطيع الأمعاء هضمها تماما، مما يتطلب مزيدا من الجهد لحرق مخازن الطاقة لهضم هذه الأطعمة، لذا فليس من المستغرب أن أي برنامج لانقاص الوزن سيشجع على أكل كميات كبيرة من الخضروات، وعلى وجه الخصوص الخضر الورقية مثل السبانخ، والجرجير، واللفت، والكرنب.

هذه الخضار بها نسبة عالية من الألياف غير القابلة للذوبان، كما هو الحال في الكربوهيدرات المعقدة، وهذه سوف يكون لها تأثير حراري على الجسم كما سيستخدم المزيد من الطاقة حتى في محاولة لهضم هذه المركبات، لذا، عليك بتناول الخضروات لمدة خمس ايام في الأسبوع وبحد أقصى يومين للفواكه، اختر الفواكه ذات المحتوى العالي من الألياف، مثل التفاح أو الكمثرى.

3- الفلفل الأسود يحتوي الفلفل الأسود على مركب يسمى “بيبيرين”، له تأثيرًا حراريًا ويمكن أن يكون مسؤولا عن انهيار بعض الخلايا الدهنية، لذلك، فإن الفلفل الأسود ليس فقط يوفر فوائد حرارية لكنه أيضا يضيف نكهة إلى وجبتك.

4- الزنجبيل يحتوي الزنجبيل أيضا على الكابسيسين، وهو المسؤول على نكهته النارية، تناول الزنجبيل، طازجة أو المجفف في طعامك يمكنه تسريع عملية التمثيل الغذائي نتيجة لزيادة إنتاج الحرارة، تشير الدراسات أيضا إلى أن الزنجبيل يمكن أن يقلل من الشعور بالجوع ويمكن أن يساعد على التحكم في الوزن، استخدامها في الكاري والتخليل أو الشاي بالزنجبيل، أضف شريحة الي الماء الساخن، وأبقيه  لمدة 10 دقيقة.

5- الثوم مثل الزنجبيل- فإن الثوم له نكهة نارية – حيث يحتوي على المركبات التي يمكن أن تعزز توليد الحرارة في الأنسجة الدهنية البنية، ايمكنك ستخدام القرنفل كمادة إضافية وبأمكانك استخدامه في التخليل.

6- المسطردة تحتوي المسطردة على مركبات موجودة في الأطعمة الحارة الأخرى، كما تحتوي على كابسيسين معين، ومن خلال استخدامه لن تحصل فقط على نكهته المميزة ولكن أيضا يمكن أن يساعد على زيادة درجة حرارة الجسم عندما يؤكل، إضاف ملعقة صغيرة من المسطردة للسلطة أو في طبق لإضافة نكهة.

7- الشاي الأخضر تشير الدراسات إلى أن كلا من الكافيين وكاتشين بوليفينول – المغذيات الدقيقة – وجدت في الشاي الأخضر ويمكن أن تساعد على تحفيز عملية التمثيل الغذائي، وزيادة عدد السعرات الحرارية التي يستخدمها الجسم، ولذلك، فإنه يمكن أن يعزز عملية فقدان الوزن، وذلك عندما يقترن مع اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن وزيادة النشاط البدني.

8- بروتين بالمقارنة مع الدهون والكربوهيدرات، فإن تناول وجبة عالية من البروتين له تأثير حراري أكبر، البروتينات هي المواد الغذائية المعقدة التي تتطلب المزيد من الطاقة لعملية الهضم، على سبيل المثال، إذا كنت تأكل دجاج تحتوي على 300 سعرة حرارية، سيتم حرق نحو 30 في المائة “أي 100 سعر حراري” أثناء عملية الهضم.

وأظهرت الأبحاث أن اتباع نظاما غذائيا عاليا للبروتين يؤدي إلى تخفيض زيادة الوزن، وجزءً منه أيضا بسبب تأثيره الإيجابي نحو الشعور بالجوع بعد الوجبة، والرغبة في تناول الطعام، وتأكد دائما من أن البروتين جيدة مع كل وجبة أو وجبة خفيفة، وليس فقط لتأثيره ولكن أيضا لمساعدتك على البقاء متوازنًا غذائيًا، ومن بين مصادر البروتين النباتية الكينوا والفاصوليا والأرز البني والعدس.

Advert test
رابط مختصر
2017-04-09 2017-04-09
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة البيئة و الصحة الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

جريدة البيئة والصحة