الإعلانات

الرنجة تقى من الزهايمر وتنشط القدرة الجنسية

wait... مشاهدةآخر تحديث : الإثنين 10 أبريل 2017 - 11:27 صباحًا
الرنجة تقى من الزهايمر وتنشط القدرة الجنسية
Advert test

فجر الدكتور خالد مصيلحى أستاذ ورئيس قسم العقاقير والنباتات الطبية بكلية الصيدلة جامعة مصر الدولية مفاجأة وهو أن الرنجة تحتوى على عدد من العناصر المفيدة للجسم وتحمى من ألزهايمر، ويمد الجسم بعدد من البروتينات المهمة المفيدة للمخ والذاكرة، وتنشيط القدرة الجنسية، وضعف الانتصاب.

وأوضح أنه بمناسبة قرب قدوم شم النسيم نقدم بعض الجوانب الإيجابية وهو فوائد الأسماك المملحه خاصة الرنجة، وهى الأصح مقارنة بالفسيخ والسردين.

وقال الدكتور خالد مصيلحى إذا تطرقنا للقيمة الغذائية للرنجة وفوائدها فكل 150 جراما منها يعادل وزن سمكة متوسطة تحتوى على نحو 330 كالورى، وتحتوى على كميات لا بأس بها من البروتينات، والدهون غير المشبعة المفيدة، وبعض المعادن والفيتامينات، وكلها عناصر ضرورية لصحة الجسم، وتنشيط وظائف الجسم، كما أنها تحتوى على الدهون المفيدة، والمعروفة باسم الأوميجا 3، ويوجد فى الرنجة المتوسطة الحجم نحو 3 جرامات من نوعين من الدهون غير المشبعة المعروفين باسم “DHA & EPA” ولها تأثيرات مضادة للأكسدة، وتزيد قدرة ووظائف المخ على التركيز، ومضادة للالتهابات وبعض الأبحاث الحديثه أثبتت أن الأوميجا 3 تقى من الإصابة بمرض ألزهايمر.

وأضاف أن الرنجة غنيه بفيتامين ب 12 والحديد والأحماض الأمينية فكل سمكة متوسطه تحتوى على 28 جراما من البروتين، و2 ملجم من الحديد و17 ميكروجرام من فيتامين ب 12، وهذه النسب تعادل نحو 24% مما يحتاجه الذكور و15% مما تحتاجه الإناث للوقاية من حدوث الأنيميا، فالثلاثة عناصر من المكونات الأساسية للهيموجلوبين ونقصهم يؤدى إلى الأنيميا.

وأكد أن الرنجة تحتوى على نسب من المعادن الضرورية لصحة العظام، والأسنان مثل الكالسيوم والماغنسيوم والفسفور الذين يكونون معا مركب معقد يطلق عليه Hydroxyapatite وهو المكون الرئيسى للعظام والأسنان مع الكولاجين الموجود أيضا فى بروتينات الرنجة، مؤكدا أن السمكه المتوسطة تحتوى على نحو 140 ملجم من الكالسيوم و390 ملجم من الفسفور، وهو ما يعادل نحو 50% من احتياجاتنا اليومية من العنصرين، كما تحتوى على 55 ملليجرام الماغنسيوم أى ما يعادل 15% من حاجة الفرد اليومية من الماغنسيوم.

وأوضح  أن الرنجة غنية بعنصران غاية فى الأهمية لصحة الجهاز العصبى وهما البوتاسيوم وفيتامين ب 6، وكلاهما يدخل فى تنشيط المواد الناقلة للإشارات العصبية للمخ، ومن المخ لباقى الجسم فالسمكة المتوسطة من الرنجة تحتوى على نحو 720 ملليجرام من البوتاسيوم وهو ما يعادل 15% من حاجة الفرد اليوميه من البوتاسيوم، ونحو 1 ملليجرام من فيتامين ب 6، وهو ما يعادل 60% من حاجة الفرد اليومية من هذا الفيتامين، كما أن وجود هذان العنصران مع الفسفور السابق ذكره يسهمون فى تنشيط القدرة الجنسية، وضعف الانتصاب عند الرجال لو كان الخلل سببه الجهاز العصبى، وخلل الإشارات العصبية.

الإعلانات
Advert test
رابط مختصر
2017-04-10 2017-04-10
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة البيئة و الصحة الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

جريدة البيئة والصحة