اكتشاف إنزيم جديد يلعب دورا حاسما في تطوير خلايا TR1

wait... مشاهدةآخر تحديث : الإثنين 7 أغسطس 2017 - 3:21 مساءً
اكتشاف إنزيم جديد يلعب دورا حاسما في تطوير خلايا TR1
Advert test
نجحت مجموعة من العلماء الأمريكيين في اكتشاف إنزيم جديد أطلقوا عليه اسم “إتك”، يلعب دوراً حاسماً في تطوير خلايا TR1 خلال الاستجابة المناعية.
ويوفر التوصل إلى إنزيم “إتك” للباحثين فرصة للتلاعب في تطوير خلايا TR1  لتعزيزها لعلاج الحساسية، أو منع تطورها لعلاج الالتهابات الفيروسية والبكتيرية.
وقال الدكتور أفيرى أوجست، أستاذ علم الأحياء الدقيقة وعلم المناعة في كلية كورنيل للطب البيطري في الولايات المتحدة: “كلما فهمنا أكثر عن كيفية تطور هذه الخلايا والإشارات والمسارات المستخدمة، كلما زاد احتمال تمكننا من استنباط نهج للتلاعب به”.
ويسعى الأطباء إلى استخدام العلاج المناعي عن طريق إنزيم لعلاج الحساسية عبر إعطاء نظام يُعرض المريض لجرعات من مسببات الحساسية على مدى أشهر.
يذكر أن الإصابة بالحساسية تنجم عن استجابة مناعية مفرطة للحساسية، يأتي ذلك في الوقت الذي يعمل فيه العلاج بسبب مساعدة خلايا TR1  على قمع نشاط الجهاز المناعي وخفض الالتهابات، ويرغب الأطباء، في المستقبل في تعزيز المسار لإنتاج المزيد من خلايا TR1.
Advert test
رابط مختصر
2017-08-07 2017-08-07
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة البيئة و الصحة الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

جريدة البيئة والصحة