المحليات الصناعية تغير الطريقة التى يستجيب بها الجسم

wait... مشاهدةآخر تحديث : الجمعة 15 سبتمبر 2017 - 3:25 مساءً
المحليات الصناعية تغير الطريقة التى يستجيب بها الجسم
Advert test

كشفت دراسة علمية حديثة، أشرف عليها باحثون أستراليون، أن المحليات الاصطناعية يمكن أن تزيد خطر الإصابة بالسكرى من النوع الثانى.

ووفقاً للموقع الطبى الأمريكي “Medical Xpress”، وجد العلماء أن المحليات التى تستخدم فى مشروبات الدايت وحبوب الإفطار وغيرها من الأطعمة تغير الطريقة التى يستجيب بها الجسم للسكر.

وأشار الباحثون إلى أن الارتفاع الطفيف وانخفاض مستويات الجلوكوز فى الدم هو السمة الرئيسية لمرض السكر من النوع الثانى.

وأوضح الباحثون أن جسم الشخص السليم يبطئ معدل امتصاص السكر بشكل طبيعى بعد وجبة الطعام، ولكن الناس الذين يستهلكون الكثير من المحليات الاصطناعية لمدة أسبوعين، أى ما يعادل الشرب خمس مشروبات غازية دايت، كان لديهم انخفاض كبير فى السيطرة على امتصاص الجلوكوز، وبمرور الوقت قد يؤدى ذلك إلى تطور مرض السكرى من النوع الثانى.

وتتبع فريق البحث الأسترالى الذى قاده البروفيسور ريتشارد يونج من جامعة أديليد، 27 متطوعا أصحاء أعطوا واحدا من اثنين من المحليات المختلفة – سوكرالوز أو أسيسولفام-ك أو سكر وهمى.

واستهلكوا هذه الأنواع على شكل كبسولات تؤخذ ثلاث مرات يوميا قبل وجبات الطعام على مدى فترة الدراسة لمدة أسبوعين، فى نفس المستويات اليومية، وفى نهاية الأسبوعين خضعوا لاختبارات الجلوكوز، ومستويات السكر فى الدم، ومستويات الأنسولين.

ووجد الفريق الذى قدم أبحاثه فى الاجتماع السنوى للجمعية الأوروبية لدراسة السكر فى لشبونة، أن المتطوعين الذين أخذوا المحليات شهدوا زيادة ملحوظة فى الاستجابة للجلوكوز وهو أحد علامات الإصابة بمرض السكر.

Advert test
رابط مختصر
2017-09-15 2017-09-15
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة البيئة و الصحة الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

جريدة البيئة والصحة