دراسة تكشف أضرار الجلوس التي قد تصل للإصابة بسرطان الكلى

wait... مشاهدةآخر تحديث : السبت 16 سبتمبر 2017 - 2:42 مساءً
دراسة تكشف أضرار الجلوس التي قد تصل للإصابة بسرطان الكلى
Advert test

نتائج جديدة وخطيرة كشفت عنها دراسة علمية حديثة عن أضرار الجلوس، حيث أفادت أن الجلوس على الأريكة ليس جيداً لصحتك حيث يرفع من خطر الإصابة بسرطان المثانة والكلى.

ووفقاً للموقع الطبي الامريكي “Medicalxpress”، ارتبط الخمول مدى الحياة بزيادة 73٪ في خطر الإصابة بسرطان المثانة وزيادة خطر الإصابة بسرطان الكلى بنسبة 77٪.

وقال الباحثون الأمريكيون إن النتائج تضيف إلى الأدلة المتزايدة على أن الخمول قد يكون عامل خطر كبير للسرطان.

وقالت الدركتورة “كيرستن مويسيتش”، أستاذة علم الأورام في معهد روزويل بارك للسرطان في بوفالو، نيويورك، إن نتائج الدراسة سوف تحفز الناس غير النشطين على المشاركة في النشاط البدني.

وأشارت “مويسيتش” ، إلى أن الوقاية من خطر الإصابة بالسرطان لا يتطلب الركض فى الماراثون ولكن عليك أن تفعل شيئاً مثل اتخاذ الدرج بدلا من المصعد، أو وقوف السيارة بعيداً عن المتجر عندما تذهب إلى السوبر ماركت.

وقالت الدركتورة “ريكي كانيوتو”، أستاذ مساعد في علم الأورام في جامعة روزويل بارك: “تؤكد نتائجنا مدى أهمية الحفاظ على أسلوب حياة صحي، بما في ذلك الحصول على النشاط والبقاء فيه، حيث توصى إدارة الصحة بـ 150 دقيقة كل أسبوع من النشاط البدني المعتدل أو 75 دقيقة كل أسبوع من النشاط البدني القوي كوسيلة لتوليد فوائد صحية كبيرة ودائمة.

Advert test
كلمات دليلية
رابط مختصر
2017-09-16 2017-09-16
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة البيئة و الصحة الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

جريدة البيئة والصحة