محافظ البحيرة تطالب بتكثيف أعمال النظافة بمدينة رشيد قبل زيارة الوفد الفرنسي

wait... مشاهدةآخر تحديث : الأربعاء 15 نوفمبر 2017 - 3:19 مساءً
محافظ البحيرة تطالب بتكثيف أعمال النظافة بمدينة رشيد قبل زيارة الوفد الفرنسي
Advert test

طالب المهندسة نادية عبده محافظ البحيرة، بتكثيف اعمال النظافة بشوارع المدينة ، ورفع كافة الاشغالات، وتكثيف اعمال الانارة بها، وعمل لافتات ارشادية للترحيب بضيوف المدينة والمحافظة .

و قامت محافظ البحيرة بجولة تفقدية بمدينة رشيد، للوقوف على التجهيزات النهائية لبدء الاحتفالية، وظهور مدينة رشيد بالشكل اللائق المشرف لها تفعيلاً لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي في مؤتمر الشباب بمدينة الاسكندرية ، بضرورة بدء العمل في مشروع تطوير رشيد، ووضعها فى مكانها اللائق على الخريطة السياحية العالمية فى غضون ثلاث أعوام .

يأتي ذلك فى اطار الاستعداد لإقامة احتفالية ” رشيد ” محل ذاكرة ” ، شاهدا على العلاقات المصرية الفرنسية ” ، والمقرر اقامتها بالتعاون، والتنسيق مع جامعة دمنهور، بحضور أحد احفاد عائلة العالم الفرنسي بشامبليون ـ الذى فك رموز حجر رشيد، ومديرة متحف الفنون الجميلة بباريس، و حفيد الجندي الفرنسي بوشار ، الذى أكتشف الحجر عام 1799 م ، داخل قلعة قايتباى على النيل، وحفيدة القائد الفرنسي مينو ـ الذي تزوج من زبيدة الرشيدية ابنة أحد أعيان رشيد، والدكتور أحمد يوسف ـ المدير التنفيذي لمكتب الشرق الاوسط بباريس، وعضو المجمع العلمي، و القنصل الفرنسي بالإسكندرية، و بعض الجاليات الفرنسية بمصر، ولفيف من القيادات التنفيذية، والعلمية، والشعبية.

وتفقد المحافظ أهم المواقع والمعالم الاثرية المدرجة ببرنامج الاحتفالية، وزيارة الوفد لها يوم الاثنين وتفقدت مجموعة الأمصيلى، و طاحونة ابو شاهين، والمتحف، والحديقة المتحفية الملحقة به كما تفقدت منزل الميزونى البواب الذى انشأ سنة 1740 م وتربت فيه زبيدة التي تزوجت من القائد الفرنسي مينو، وتفقدت المسجد المعلق .

و أشارت محافظ البحيرة،إلى أن الاحتفالية، تهدف الي وضع مدينة رشيد تحت مظلة اليونسكو، وجعلها متحفا مفتوحا لما تحويه من آثار إسلامية تتمثل فى البيوت، والمساجد الأثرية التي تعتبر ثلث الآثار الإسلامية الموجودة بالعالم، وثاني المدن الأثرية الإسلامية بعد القاهرة، بالإضافة الى الموقع المتميز حيث التقاء نهر النيل بالبحر المتوسط .

Advert test
رابط مختصر
2017-11-15 2017-11-15
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة البيئة و الصحة الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

جريدة البيئة والصحة