فقدان الوزن يحميكى من خطر الإصابة بسرطان الثدى

wait... مشاهدةآخر تحديث : الأحد 10 ديسمبر 2017 - 3:46 مساءً
فقدان الوزن يحميكى من خطر الإصابة بسرطان الثدى
Advert test

أكدت دراسة طبية، أهمية فقدان الوزن حتى وإن كان بمعدل ضئيل، ما يسهم فى خفض خطر تعرض النساء للإصابة بسرطان الثدى.

وتوصل الباحثون إلى أن فقدان الوزن ولو بنسبة 5% أو أكثر خلال فترة انقطاع الطمث، يمكن أن يقلل من احتمالات الإصابة بسرطان الثدى، بنسبة تصل إلى 12%، وبالنسبة للنساء اللاتى تصل أوزانهم إلى 80 كجم، فإن فقدان الوزن بنسبة 5% سيسهم بصورة كبيرة فى خفض فرص الإصابة بالمرض.

قالت الدكتورة روان شليبوفسكى، أستاذ أبحاث قسم الأورام بمدينة وراتى بكاليفورنيا، إن فقدان الوزن، ولو بمعدل ضئيل يمكن أن يكون له عواقب صحية مهمة، مشيرة إلى أنها نتيجة مشجعة فى أساليب الوقاية من الإصابة بالمرض.

وتعد الدراسة الحالية هى الأولى من نوعها لكشف النقاب على فائدة فقدان الوزن ولو بمعدل ضئيل فى الوقاية من السرطان

وأجريت الدراسة على أكثر من 61 ألف سيدة فى مرحلة انقطاع الطمث، فى إطار الدراسة طويلة الأمد أجرتها المعاهد الوطنية للصحة بالولايات المتحدة، وكانت النساء جميعهن تتراوح أعمارهن ما بين 50 إلى 79 عاما عندما خضعن للدراسة فى الفترة ما بين عامى 1993- 1998، ولم يكن لدى أى منهن تاريخ من سرطان الثدي، ولكن جميعهن خضعن للفحص بواسطة الأشعة العادية عند بدء الدراسة، وتم قياس أوزان النساء فى بداية الدراسة ومرة أخرى بعد ثلاث سنوات، ليتم تتبعهن لأكثر من 11 عاماً، وفى هذه الأثناء أصيبت أكثر 3 آلاف سيدة بسرطان الثدي.

وأشارت المتابعة أن أكثر من 8 آلاف و100 سيدة، فقدن نحو 5% أو أكثر من وزنهن ، ليتم مقارنتهن بين أكثر من 41 ألف و10 سيدة لم يفقدن أى وزن، لتنجح السيدات اللاتى فقدن جانباً من أوزانهن بتراجع فى مؤشر كتلة الجسم وبتراجع ملموس فى معدل الإصابة بسرطان الثدي.

Advert test
رابط مختصر
2017-12-10 2017-12-10
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة البيئة و الصحة الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

جريدة البيئة والصحة