الإدارة المركزية للبساتين تكشف مواعيد زراعة محصول الخيول في 4 عروات

wait... مشاهدةآخر تحديث : الإثنين 18 ديسمبر 2017 - 10:27 صباحًا
الإدارة المركزية للبساتين تكشف مواعيد زراعة محصول الخيول في 4 عروات
Advert test

كشفت الإدارة المركزية للبساتين والمحاصيل الزراعية التابعة لوزارة الزراعة واستصلاح الأراضي عن مواعيد زراعة محصول الخيول في 4 عروات على مدار السنة.

واوضحت الادارة، ان العروات تبدأ بالعروة صيفي مبكرة حيث تزرع البذور في أخر كَانُــونُ الْأَوَّلِ الحالي تحت الأقبية لإنتاج الشتلات ثم يتم شتلها تحت الأقبية من كَــانُونُ الثَّانِي.

واستمرت: “عروة صيفي تزرع في شُبَـــاطُ ومارس ويمكن التبكير في المناطق الدافئة والرملية أو المحمية بالبلاستيك لزراعة المشتل ويكون في كَــانُونُ الثَّانِي ثم تنقل الشتلات إلي الأرض المستديمة في كَــانُونُ الثَّانِي”.

وأَرْشَدَت إلى العروة النيلية خــلال أغسطس وسبتمبر حيث تزرع البذور في المشتل خــلال أغسطس وأول أَيْــلُولُ ثم تنقل إلي الحقل المستديم حتي أواخر أَيْــلُولُ بالتالي إنتاجها في تُشَرِّيَــنَّ الثَّانِي.

وفي النهاية العروة الشتوية وتزرع في المناطق الدافئة (قنا – أسوان ) أو تحت الأقبين في الوجه البحري .

واكملت الادارة ان فدان الخيار يحتاج إلي بذور تتراوح بين 1/2 الي 3/4 كجم من العروة الصيفية والنيلية ويجب تنبيت البذور قبل زراعتها علية تزرع البذور أولا في صواني فوم ثم تنقل الي الأرض المستديمة بعد 3 أسابيع من زراعتها بالصواني في هذه الحالة يحتاج الفدان إلي 300 جم بذور.

واكدت ان الخيار يحتاج الى نسبة مرتفعة من الأسمدة العضوية 20-25 م 3 / ف نصفها بلدي قديم متحلل أو النصف الأخر سماد دواجن مع إضافة 10 كجم سماد سوبر سلفات كالسيوم 2/م3 سماد عضوي أو 3.5 كجم سماد تيربل سوبر فوسفات 2/م3 وتوضع الأسمدة العضوية لزراعات الخيار مرة واحدة في أثناء اعداد الأرض ثم تحرث وتقلب .

Advert test
كلمات دليلية
رابط مختصر
2017-12-18 2017-12-18
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة البيئة و الصحة الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

جريدة البيئة والصحة