أكتشف فوائد تناول الكربوهيدرات لصحة الجسم

wait... مشاهدةآخر تحديث : الجمعة 4 مايو 2018 - 12:29 مساءً
أكتشف فوائد تناول الكربوهيدرات لصحة الجسم
Advert test

ميل كثير من الناس وينجذبون طبيعيا إلى الأطمعة اللذيذة التي تحتوي على نسب عالية من الكربوهيدرات (النشويات) ، بينما يتجنب آخرون هذه الأطعمة إيمانا بالاعتقاد الشائع بأن ذلك سينعكس إيجابيا على صحتهم دون أن يعلموا أن تناول كميات قليلة للغاية وغير كافية من الكربوهيدرات قد يؤدي إلى مشاكل كثيرة. تقول خبيرة التغذية الاسترالية سوسي بوريل، حسب صحيفة إندبندنت البريطانية، إن هناك بعض الأعراض الجانبية التي تعكس أن الشخص يتناول كمية قليلة للغاية وغير كافية من النشويات، وإنه في الوقت الذي يؤدي فيه تناول كميات كبيرة للغاية من الكربوهيدرات إلى زيادة في الوزن إلا أن خفض كمية الكربوهيدرات المتناولة يؤدي إلى خمسة أعراض هي: الأول: عدم انخفاض الوزن تقول خبيرة التغذية إن هناك اعتقادا شائعا بشأن الكربوهيدرات وهو أنه كلما تناولت كمية أقل كلما قل وزنك دون ادراك بأن الكربوهيدرات مهمة للغاية للحفاظ على عملية الأيض (الحرق) بشكل فعال. وأضافت :”إذا كنت تتناول ما يقل عن 80 جراما من الكربوهيدرات يوميا وتمارس كثيرا من التمرينات فستكون كمية الكربوهيدرات قليلة للغاية لحرق الدهون وسينخفض معدل الحرق مع مرور الوقت. وتقترح بوريل إضافة حصة من الفاكهة أو الخبز أو كوب من الحبوب الكاملة للوجبة التي يتم تناولها مباشرة بعد التمرينات لزيادة السعرات المتناولة وفي نفس الوقت دعم عملية الأيض. الثاني: الشعور بالإرهاق: يعد الشعور بالإرهاق عرضا رئيسيا لعدم تناول كميات كافية من الكربوهيدرات وسبب ذلك تغيير مستوى السكر في الدم ، إذ أن تذبذب مستوى الجلوكوز في الدم يسبب صداعا وفقدان القدرة على التركيز والشعور العام بالخمول..وفي الوقت الذي يربط فيه كثيرون الشعور بالخمول والكسل بتناول كميات كبيرة من الكربوهيدرات فإن خفضها يؤدي إلى نفس النتيجة.

الثالث: الرغبة الشديدة في تناول السكريات : فعندما تميل بشدة إلى شيء بشكل خاص اعلم أن هذا يشير إلى افتقادك إليه، ولهذا يشعر البعض بعد تناول وجبة كبيرة بأنه مازال يتوق إلى السكريات وسبب ذلك أن وجبة الشخص لم تحتو على كمية متوازنة من العناصر الغذائية ، فالشعور بالجوع بعد تناول الوجبة هو إشارة إلى أن هذه الوجبة لم تحتو على التوازن المطلوب بين الكربوهيدرات والبروتينات التي يحتاج إليها الجسد ليشعر بالرضا والامتلاء.

الرابع: مشاكل في الهضم إن الأغذية التي تحتوي على نسب عالية من الكربوهيدرات هي مصادر غنية للألياف التي تساعد على تنظيم حركة الأمعاء ولهذا فإن تناول كمية قليلة من الكربوهيدرات قد يؤدي إلى مشكلة “الامساك”. وقالت بوريل ” عندما تعتاد معدتك على تناول هذه الاطمعة وتتوقف فجأة عن تناولها بنفس الكميات فقد يؤثر ذلك على حركة الأمعاء ويؤدي إلى مشاكل كبيرة في الهضم “. الخامس: النفس الكريه عندما تنخفض كمية الكربوهيدرات المتناولة عن مستوى معين سيبدأ جسدك في إطلاق “الكيتونات” والتي هي مصدر وقود بديل للكبد والمخ وهي مادة يتم تخليقها من الدهون المخزونة. وللكيتونات رائحة نفاذة للغاية بعضها يفرز في اللعاب إذا كان هناك فرط في إفراز الكيتونات وتحدث هذه الحالة عندما لا يملك الجسد قدرا كافيا من الكربوهيدات ليقوم بحرقها للحصول على الطاقة.

Advert test
كلمات دليلية
رابط مختصر
2018-05-04 2018-05-04
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة البيئة و الصحة الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

جريدة البيئة والصحة