دراسة: ارتفاع حالات الانتحار بين رجال اليابان صباحا

wait... مشاهدةآخر تحديث : السبت 10 نوفمبر 2018 - 11:44 صباحًا
دراسة: ارتفاع حالات الانتحار بين رجال اليابان صباحا
Advert test

توصلت دراسة يابانية حديثة إلى أن حالات الانتحار بين الرجال متوسطي العمر فى اليابان ترتفع صباح الإثنين مع بداية كل أسبوع جديد. وذكر الباحثون فى جامعة “واسيدا” فى طوكيو بالتعاون مع الباحثين فى جامعة “أوساكا”، إن كثيرا من الرجال ، الذين تتراوح أعمارهم مابين 40 – 65 عاما، يقدمون على الانتحار قبل مغادرتهم لمقار عملهم. وقال الفريق البحثى إن هذه هى أول دراسة تستنتج أن أوقاتا معينة من اليوم تتوافق مع عدد أكبر من حالات الإنتحار . مضيفا أنه يأمل أن تؤدى نتائج الدراسة إلى زيادة خدمات الاستشارة الهاتفية خلال ساعات الصباح الباكر، عندما تحدث غالبية حالات الانتحار ، وليس في فترة المساء فقط. وشهدت اليابان منذ فترة طويلة واحدة من أعلى معدلات الانتحار فى العالم .وبالنسبة للدراسة الحالية، نظر الفريق فى أكثر من 873،000 حالة انتحار تم تسجيلها فى سجل الوفيات الوطنى فى اليابان بين عامى 1974 – 2014 .. وتوصل الباحثون، من خلال تحليل البيانات، إلى اليوم والوقت الذي تم فيه الإقدام على الانتحار ، بحسب عوامل الجنس، العمر، الظروف الإقتصادية. وأظهرت النتائج أن الرجال الذين تراوحت أعمارهم ما بين 40 – 65 عاما، أقدموا على الانتحار بين الساعة الرابعة صباحا والسابعة مساءا يوم الإثنين، لتصل ذروة هذه الظاهرة بين عامى 1995 – 2014 .. وكان الرجال فى تلك الفترة العمرية يأخذون حياتهم الخاصة بمعدل أعلى من النساء فى نفس المرحلة العمرية. وتعرف الفترة بين عامى 1991 و2010 ، باسم “نقاط الضياع”، مشيرة إلى فترة الركود الإقتصادى فى البلد بعد انفجار الأسعار. ووفقا لورقة بحثية أعدت فى جامعة “كاليفورنيا” حول الأزمة، فإن 13 مؤسسة مالية قد أفلست فعليا فى عام 1995، وهو ما قد يفسر بدء ارتفاع حالات الانتحار فى تلك السنة. وكانت حالات الانتحار خلال النهار بين الرجال في المجموعة العمرية ما بين 40 إلى 65 عاما أعلى بمعدل 1.57 مرة من حالات الانتحار التي حدثت ليلا.. بالإضافة إلى ذلك، كان عدد حالات الانتحار التي حدثت يوم الأثنين ، أعلى بمقدار 1.55 مرة من أيام السبت.

Advert test
رابط مختصر
2018-11-10 2018-11-10
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة البيئة و الصحة الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

جريدة البيئة والصحة