ملايين الأمريكيين يتعرضون للتدخين السلبى

wait... مشاهدةآخر تحديث : الجمعة 7 ديسمبر 2018 - 11:30 صباحًا
ملايين الأمريكيين يتعرضون للتدخين السلبى
Advert test

أفاد مسؤولو الصحة الفيدرالية في الولايات المتحدة بأن 58 مليون أمريكي، بينهم أطفال، مازالوا يتعرضون للتدخين السلبي، وذلك على الرغم من ثلاثة عقود من انخفاض في التعرض له. ووفقا لمركز الوقاية ومكافحة الأمراض الأمريكي، يتعرض حوالى 40% من الأطفال الذين تتراوح أعمارهم ما بين 3 إلى 11 عاما للدخان السلبي. وقال “براين كنج”، نائب مدير قسم الترجمة البحثية في مكتب مكافحة التدخين بمركز الوقاية ومكافحة الأمراض :”الأخبار السارة هي أن الدخان السلبي انخفض منذ بدأنا قياسه أواخر الثمانينيات”، مضيفا أن نحو 90% من الأمريكيين تعرضوا للدخان السلبي في عام 1988، لكن هذا العدد انخفض إلى 25% فى عام 2014، مشيرا إلى أن الأنباء السيئة هي أنه مازال لدينا تباينات واضحة بين المجموعات السكانية ولم نشهد أي تغيير منذ عام 2011 . وأكد مركز الوقاية ومكافحة الأمراض الأمريكي أن مخاطر التدخين السلبي معروفة، لأنها تحتوي على أكثر من 70 ألف مادة كيميائية، من بينها 70 مادة مسرطنة. وأشار الباحثون إلى أن التدخين السلبي يمكن أن يسبب – أيضا – متلازمة الموت المفاجئ للرضع (SIDS)، والتهابات الجهاز التنفسي، والتهابات الأذن، ونوبات الربو عند الرضع والأطفال بالإضافة إلى أمراض القلب والسكتة الدماغية وسرطان الرئة. وفي كل عام ، يتسبب التعرض للتدخين السلبي في وفاة أكثر من 41 ألف شخص من سرطان الرئة و أمراض القلب بين البالغين غير المدخنين و 400 حالة من الدول الجزرية الصغيرة النامية ، وفقًا لتقرير عام 2014 لأطباء الجراحة العامة الأمريكيين. واستخدم الباحثون – في الدراسة الجديدة – قراءات لمستويات مادة (كوتينين)، وهي علامة على الدخان السلبي الموجود في الدم، خلال الفترة من 2011 إلى 2014 بالمسح الوطني لفحص الصحة والتغذية. ووجد الباحثون أن عدد الأشخاص المعرضين للدخان السلبي لم ينخفض بين معظم المجموعات.. وأرجعوا ذلك إلى أن العديد من الولايات لم تقم بعد بسن قوانين تحظر التدخين في أماكن العمل أو المطاعم أو الحانات على مستوى الولاية والمستوى المحلي.

Advert test
رابط مختصر
2018-12-07 2018-12-07
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة البيئة و الصحة الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

جريدة البيئة والصحة