نقص فيتامين “د” بين المواليد مرتبط بالإصابة بمرض الفصام

wait... مشاهدةآخر تحديث : السبت 8 ديسمبر 2018 - 3:13 مساءً
نقص فيتامين “د” بين المواليد مرتبط بالإصابة بمرض الفصام
Advert test

حذر باحثون دانماركيون من معاناة حديثى الولادة من نقص فى مستويات فيتامين “د” ما يجعلهم أكثر عرضة بنسبة 44% للإصابة بمرض الفصام فى وقت لاحق من حياتهم . وتناولت الدراسة – التي نشرت في مجلة “نيتشر” الطبية – تركيز فيتامين “د” في عينات الدم من 2،602 مولود جديد تم جمعها بين عامي 1981 – 2000 الذين تم تشخيصهم في وقت لاحق على أنهم مصابون بالفصام. وقال الدكتور جون ماكجراث، الأستاذ فى جامعة “كوينزلاند” فى الدانمارك :” يعد مرض “الفصام” مجموعة من الاضطرابات الدماغية التي لا يمكن فهمها بشكل جيد وتتميز بأعراض مثل الهلوسة، والأوهام ، والضعف الإدراكي . على الرغم من اعتراف ماكجراث بأن الفصام لديه العديد من عوامل الخطر المختلفة، سواء الوراثية أو البيئية ، تشير دراسات متعددة إلى نقص “فيتامين د” كسبب رئيسي. ويعتقد الباحثون الدنماركيون أن نقص فيتامين “د” يمكن أن يشكل حوالي 8٪ من حالات انفصام الشخصية في الدنمارك.. وربطت دراسة أخرى أجريت فى عام 2016 أيضًا نقص فيتامين “د” بالفصام، وهي حالة تؤثر على حوالي 3.5 مليون شخص في الولايات المتحدة.. ووفقاً للمعاهد الصحية الوطنية ، يلقى ما يقرب من 5٪ من الأشخاص المصابين بالفصام حتفهم نتيجة الانتحار. وشدد الباحثون على أهمية إجراء تجارب سريرية عشوائية لمكملات فيتامين “د” لدى النساء الحوامل اللاتى يعانين من نقص فى مستوى الفيتامين ، من أجل دراسة تأثير ذلك على نمو الدماغ لدى الأطفال وخطر الإضطرابات العصبية ، مثل التوحد ، الفصام.

Advert test
رابط مختصر
2018-12-08 2018-12-08
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة البيئة و الصحة الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

جريدة البيئة والصحة