الخضراوات والفاكهة تقلل من خطر الإصابة بالسكر

wait... مشاهدةآخر تحديث : الجمعة 4 يناير 2019 - 1:41 مساءً
الخضراوات والفاكهة تقلل من خطر الإصابة بالسكر
Advert test

 إذا كنا نرغب فى استعادة مستوى مضادات الأكسدة، المفتاح لدرء أمراض القلب ومرض السكر النمط الثاني، التي نفقدها بسبب ارتفاع استهلاك الدهون المشبعة المستهلكة فى موسم الأعياد، نصحت أحدث الأبحاث الطبية بتناول ما بين خمس إلى عشر حصص من الخضراوات والفاكهة والمكسرات والبذور والبقوليات يوميا لتحقيق هذا الهدف .
ويؤدى اتباع نظام غذائي مرتفع في الدهون المشبعة إلى حدوث إلتهاب مزمن ليؤدى بدوره إلى تطور متلازمة التمثيل الغذائي، وهي حالة خطيرة ترتبط بالخلل المعرفي والخرف، فضلا عن كونها عاملا خطرا رئيسيا لأمراض القلب والأوعية الدموية وأمراض الكبد والسكر من النمط الثاني.. وبالنسبة لمثل هؤلاء المرضى، فإن تناول كمية أعلى من فيتامين (ج) يعد أمرا حاسما لوقت الدورة المميتة من الإضطرابات الأكسدة.
وقال الدكتور “مارتى ترابر”، الأستاذ فى جامعة (أوريجون) الأمريكية “إن تناول خمس إلى عشر حصص من الخضراوات والفاكهة فى اليوم، والحصل على القدر الكافى من الألياف الغذائية وفيتامين”ج” يعمل على حماية الأمعاء من الالتهابات”.
وتشير النتائج – التي نشرت فى دورية (ريدوكس بيولوجي) الطبية – إلى أن متلازمة التمثيل الغذائى يمكن أن تسفر عن اختلالات فى ميكروبات الأمعاء، حيث تسهم وظيفة القناة الهضمية فى حدوث السموم فى مجرى الدم ، مما يؤدى إلى إستنزاف فيتامين (ج).
وتشير الأبحاث إلى أن مضادات الأكسدة ، مثل فيتامين”ج” و”هـ” دفاعا ضد الإجهاد التأكسدى الناجم عن الإلتهاب والجذور الحرة المرتبطة به ، والجزيئات غير المستقرة التى يمكن أن تضر بخلايا الجسم .. فإذا كان هناك الكثير من الدهون فى النظام الغذائى ، فإنه يعمل على تغيير التركيبة الميكروبية فى الأمعاء .

Advert test
رابط مختصر
2019-01-04
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة البيئة و الصحة الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

جريدة البيئة والصحة