ارتفاع مستويات الكالسيوم قد يعد مؤشرا للتنبؤ بأمراض القلب

wait... مشاهدةآخر تحديث : الأحد 13 يناير 2019 - 7:50 مساءً
ارتفاع مستويات الكالسيوم قد يعد مؤشرا للتنبؤ بأمراض القلب
Advert test

أفادت دراسة طبية حديثة بأن ترسب الكالسيوم بكميات كبيرة على جدران الشرايين القلب يعد مؤشرا يتنبأ بخطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية، خاصة عند الرجال من دول جنوب آسيا ، بما في ذلك الهند، وقد يساعد في تطوير طرق علاجية فعالة.
ووفقا للباحثين في جامعة (كاليفورنيا) بسان فرانسيسكو (UCSF)، فإن المواطنين في جنوب آسيا لديهم فرصة كبيرة لتطوير أمراض القلب والأوعية الدموية وتمثل أكثر من 60% من مرضى أمراض القلب والأوعية الدموية في جميع أنحاء العالم، كما أنهم يعانون من عوامل خطر مثل ضغط الدم المرتفع ، وارتفاع مستويات الكوليسترول والسكر في الدم في عمر صغير مقارنة بالمجموعات العرقية الأخرى.
ومع ذلك، لا يزال من غير الواضح ، ما هي العوامل السريرية التي يمكن أن تساعد في تحديد الأشخاص المعرضين لأعلى درجات الخطر. علاوة على ذلك ، وجد أن الرجال في دول جنوب آسيا (بواقع 8,8%)، لديهم معدل “تكلس” أعلى من نظرائهم ( بواقع 3,6%).
وقال الدكتور”ألكا كانايا”، الأستاذ في جامعة (كاليفورنيا) “إن وجود تغيير في مستويات الكالسيوم في الشريان التاجي قد يكون مفيدا للتنبؤ بالمخاطر في هذه المجموعة السكانية ، وقد يكون من الأفضل توجيه الاستخدام الحكيم لعقار (ستاتين) المخفض للكوليسترول والعلاجات الوقائية الأخرى”.
وركز الباحثون – في سياق أبحاثهم التي نشرت في العدد الأخيرة من مجلة جمعية (القلب) الأمريكية – على تحليل حالة 700 مريض من ذوي الخلفيات العرقية المختلفة من الهند وباكستان وبنجلاديش وسيرلانكا ونيبال ومملكة بوتان ، حيث وجدوا أن الرجال في جنوب آسيا لديهم نفس النسبة في معدلات التغيير في “تكلس” جدران الشرايين على مدى فترة خمس سنوات ، كما لوحظ أن الرجال من البيض كانوا ضمن المجموعات ذات المعدلات الأعلى فيما يتعلق بأمراض القلب والأوعية الدموية.
ويشخص تكلس الشريان التاجي (CAC) بتراكم الكالسيوم في الشرايين التي يمكن أن تسبب ضيق الأوعية الدموية وتؤدى إلى الإصابة بأمراض القلب، ويمكن الكشف عن العلامات المبكرة لتلكس الشريان التاجي، والتي تظهر فيها بقايا الكالسيوم في جدران الشرايين من خلال مسح التصوير المقطعي (CT).
وقد أوصت جمعية (القلب) الأمريكية – مؤخرا – بأهمية إجراء الفحص للكشف عن “تكلس” الشريان التاجي بين الأفراد الأكثر عرضة للإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية للمساعدة في تحديد ما إذا كان ينبغي علاجهم بواسطة أدوية خفض الكوليسترول ، حيث يتنبأ ارتفاع مستوى الكوليسترول بفصل الإصابة بأمراض القلب.

Advert test
رابط مختصر
2019-01-13
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة البيئة و الصحة الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

جريدة البيئة والصحة